الصحة والغذاء

ما هو النزيف؟ وما هي أنواعه؟

بسم الله الرحمن الرحيم

التعريف النزيف

هو خروج الدم من الأوعية الدموية إمَّا إلى خارج الجسم (نزف خارجي)، أو إلى داخل الجسم مثل تجويف البطن (نزف داخلي).

أنواع النزف:

– النزف الشرياني.

– النزف الوريدي.

– النزف الشُعيري.

الفرق بين أنواع النزف

النزف الشريائي: يكون لون الدم أحمر قرمزي، يتدفق بغزارة بدفعات متتالية تبعاً لسرعة النبض في طرف الشريان القريب من القلب.

النزف الوريدي: يكون لون الدم أحمر داكن بزُرقة، وينساب بتيار مستمر بطيء نسبيا.

النزيف الشعيري: يكون الدم أحمر ينبع بهدوه من كل سطح الجرح.

 

إسعاف النزف الشرياني

– وضع المريض على ظهره ويُرفع مكان للزف إلى الأعلى.

– يضغط على مكان الجرح بالأصابع المغطاة بمنديل نظيف.

– يوضع غيار نظيف على الجرح ويلف برباط ضاغط.

– إذا تعذر الضغط على مكان النزف لعمق الجرح أو لوجود جرح عملية جراحية، لو وجود جسم غريب، يجب الضغط على الشريان من ناحية القلب في أماكن من الجسم تُعرف بمواضع الضغط الشريانية، وهي المواضع التي يسهل فيها الضغط على الشريان.

– إذا كان مكان النزف في ثنية المرفق أو الإبط، أو الركبة، يثنى المفصل عليه ويربط برباط آخر في هذا الموضع كي يزداد الضغط بين أصابع المسعف وعظام المصاب.

– يؤخذ فورا إلى المستشفى لتقديم العلاج المناسب.

مواضع الضغط الشريائية

– الشريان الذراعي فوق وسط ثنية الكوع.

– الشريان تحت الترقوة.

– الشريان الفخذي فوق ثنية الفخذ.

– الشريان السباتي في العنق.

– الشريان الوجهي، حافة الفلك الأسفل، أمام عضلة المضع الصدفية.

– شرايين اللسان.

ملاحظة: يجب تجنب استعمال العاصية (حاصر الدم tourniquet) أو أي رباط ضاغط مماثل، إلا في حال اليأس من بنقاذ العضو المصاب، إذ إنه يقطع الدم عن العضو مما يتلف الخلايا ويسبب البتر.

 

إسعاف النزف الوريدي

– ينام المريض ويرفع العضو المصاب، تزال الملابس الضيقة.

– يضغط على مكان النزف وتوضع غيار نظيف ويلف حوله رباط ضاغط ثم يؤخذ لاستشارة الطبيب الأخصائي أو إلى المستشفى.

 

أنواع النزيف بالنسبة لزمن الجرح

نزف مباشر: هو الذي يحصل في وقت الحادث أو أثناء العملية (من الجرح).

نزف رد الفعل: هو الذي يحصل على مدى ٢٤ ساعة بعد العملية.

نزف ثانوي: هو الذي يحصل بعد يومين أو أكثر من وقت العملية.

واجب الممرضة في حالة النزف

– إبلاغ الطبيب في الحال، الضغط على مكان النزف بغيار معقم. إذا تعذر هذا، يجب الضغط على مواضع الضغط الشرياني.

– إذا كان النزف شديداً، يلف حول الأطراف رباط من أسفل إلى أعلى لتوفير الدم للمخ أو ترفع الساقان إلى الأعلى.

– يعلق المصل لتعويض فقد السوائل من الجسم.


– تتخذ الإجراءات الفورية لعمل نقل الدم، ويبدأ بمعرفة فصيلة دم المصاب إما من البطاقة الشخصية أو العائلية، وإلا فتؤخذ عينة من دمه لاختبار وتحديد نوع فصيلته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق