الفقه الإسلامينصائح ورقائق

15 فائدة للذكر والدعاء للنشر على مواقع التواصل

يسم الله الرحمن الرحيم

 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
من فضائل الذكر والدعاء أنه استجابة لأمر الله سبحانه وتعالى.
 
والدليل قوله تعالى: ‫#‏وَاذْكُرْ‬ رَبَّكَ فِي نَفْسِكَ تَضَرُّعًا وَخِيفَةً وَدُونَ الْجَهْرِ مِنَ الْقَوْلِ بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ وَلَا تَكُنْ مِنَ الْغَافِلِينَ [الأعراف: 205]
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من فضائل الذكر والدعاء أنه خير من الدنيا وما فيها.
 
قال تعالى: الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ #خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَاباً #وَخَيْرٌ أَمَلاً [الكهف : 46]
 
وقال النبي صلى الله عليه وسلم كما في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه: لَأَنْ أَقُولَ سُبْحَانَ اللهِ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ، وَاللهُ أَكْبَرُ، ‫#‏أَحَبُّ‬ إِلَيَّ مِمَّا طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ.
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من فضائل الذكر والدعاء أنه سبب لمغفرة الذنوب والخطايا
 
قال تعالى: وَإِذْ قُلْنَا ادْخُلُواْ هَـذِهِ الْقَرْيَةَ فَكُلُواْ مِنْهَا حَيْثُ شِئْتُمْ رَغَداً وَادْخُلُواْ الْبَابَ سُجَّداً #وَقُولُواْ_حِطَّةٌ_نَّغْفِرْ_ لَكُمْ_خَطَايَاكُمْ وَسَنَزِيدُ الْمُحْسِنِينَ [البقرة : 58]
وقال النبي صلى الله عليه وسلم: مَنْ سَبَّحَ اللهَ فِي دُبُرِ كُلِّ صَلَاةٍ ثَلَاثًا وَثَلَاثِينَ، وَحَمِدَ اللهَ ثَلَاثًا وَثَلَاثِينَ، وَكَبَّرَ اللهَ ثَلَاثًا وَثَلَاثِينَ، فَتْلِكَ تِسْعَةٌ وَتِسْعُونَ، وَقَالَ: تَمَامَ الْمِائَةِ: لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ #غُفِرَتْ خَطَايَاهُ وَإِنْ كَانَتْ مِثْلَ زَبَدِ الْبَحْرِ
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من فضائل الذكر والدعاء أنه سبب لزيادة الحسنات
 
قال تعالى: إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّـيِّئَاتِ [هود : 114]
 
وكما قلنا أن الدعاء والذكر سبب لمغفرة الذنوب وفي الآية الكريمة أن الحسنات يذهبت السيئات إذا بالذكر والدعاء تحصل الحسنات التي يذهب الله بها السيئات .
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
من فضائل الذكر والدعاء أنه عمل قليل وأجر عظيم , حري بالمسلم أن يغتنم عمره القصير به
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كما في صحيح مسلم وغيره: أيعجزُ أحدُكم أن يكسبَ كلَّ يومٍ ألفَ حسنةٍ ؛! فسأله سائلٌ من جُلسائِه: كيف يكسبُ أحدُنا ألف حسنةٍ ؟! قال: يسبّحُ مئةَ تسبيحةٍ، فيُكتبُ له ألفُ حسنةٍ، أويُحطُّ عنه ألفُ خطيئةٍ
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من فوائد الذكر والدعاء أن سبب ووسيلة لطرد الشيطان الرجيم
 
فقد أرشد النبي صلى الله عليه وسلم أمته عند الغضب أن يتعوذوا بالله من الشيطان الرجيم
عنْ سُلَيْمانَ بْنِ صُرَدٍ رضي اللَّه عنهُ قال : كُنْتُ جالِساً مع النَّبِي صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم، ورجُلان يستَبَّانِ وأَحدُهُمَا قَدِ احْمَرَّ وَجْهُهُ . وانْتفَخَتْ أودَاجهُ . فقال رسولُ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « إِنِّي لأعلَمُ كَلِمةً لَوْ قَالَهَا لَذَهَبَ عنْهُ ما يجِدُ ، لوْ قَالَ : أَعْوذُ بِاللّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ ذَهَبَ عنْهُ ما يجدُ . فقَالُوا لَهُ : إِنَّ النَّبِيَّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قَالَ : «تعوَّذْ بِاللِّهِ مِن الشَّيَطان الرَّجِيمِ ». متفقٌ عليه .
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من فوائد الذكر والدعاء أنه سبب في رضى الله عز وجل عن العبد
 
قال تعالى: إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ * جَزَاؤُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً #رَّضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ رَبَّهُ [البينة : 7-8]
 
قال تعالى: الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَاباً وَخَيْرٌ أَمَلاً [الكهف : 46]
 
ولا شك أن ذكر الله عز وجل ودعاءه سبحانه من أعظم الصالحات , كما أن الصلاة والزكاة والحج والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والإحسان إلى الجار وإلى الأهل وإلى الخلق وإلى الحيوان من العبادة ومن الدعاء
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من فوائد الذكر والدعاء أنه سبب الرزق
 
قال تعالى على لسان نوح عليه الصلاة والسلام: ثُمَّ إِنِّي أَعْلَنتُ لَهُمْ وَأَسْرَرْتُ لَهُمْ إِسْرَاراً * فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً * يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَاراً * مَّا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَاراً * وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَاراً [نوح : 9-14]
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
من فوائد الذكر والدعاء أنه سبب للنجاة من عذاب الله يوم القيامة
 
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: مَا عَمِلَ ابْنُ آدَمَ عَمَلًا أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ ذِكْرِ اللَّه.
 

 

 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من آداب الذكر والدعاء استحضار عظمة الله عز وجل في قلب الداعي
 
قال تعالى: وَاذْكُر رَّبَّكَ فِي نَفْسِكَ تَضَرُّعاً وَخِيفَةً [الأعراف : 205]
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من آداب الذكر والدعاء أن يرفع الداعي يديه أثناء دعائه
 
قال النبي صلى الله عليه وسلم: إن ربكم تبارك وتعالى حيي كريم يستحيي من عبده إذا رفع يديه إليه أن يردهما صفرا
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من آداب الذكر والدعاء أن يرفع الداعي يديه مستقبلاً القبلة أثناء دعاءه , وذلك لفعله صلى الله عليه وسلم على ذلك
 
عن عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رضي الله عنه قَالَ : لَمَّا كَانَ يَوْمُ بَدْرٍ نَظَرَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى الْمُشْرِكِينَ وَهُمْ أَلْفٌ وَأَصْحَابُهُ ثَلاثُ مِائَةٍ وَتِسْعَةَ عَشَرَ رَجُلا ، فَاسْتَقْبَلَ نَبِيُّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْقِبْلَةَ ثُمَّ مَدَّ يَدَيْهِ فَجَعَلَ يَهْتِفُ بِرَبِّهِ : اللَّهُمَّ أَنْجِزْ لِي مَا وَعَدْتَنِي ، اللَّهُمَّ آتِ مَا وَعَدْتَنِي ، اللَّهُمَّ إِنْ تُهْلِكْ هَذِهِ الْعِصَابَةَ مِنْ أَهْلِ الإِسْلامِ لا تُعْبَدْ فِي الأَرْضِ . فَمَا زَالَ يَهْتِفُ بِرَبِّهِ مَادًّا يَدَيْهِ مُسْتَقْبِلَ الْقِبْلَةِ حَتَّى سَقَطَ رِدَاؤُهُ عَنْ مَنْكِبَيْهِ . . . الحديث .
 
قال النووي رحمه الله في شرح مسلم : فِيهِ اِسْتِحْبَاب اِسْتِقْبَال الْقِبْلَة فِي الدُّعَاء ، وَرَفْع الْيَدَيْنِ فِيهِ .
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من آداب الذكر والدعاء أن يبتدئ وينتهي الداعي بتمجيد الله والصلاة على نبيه
 
عن فضالة بن عبيد رضي الله عنه قال: سَمِعَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجُلًا يَدْعُو فِي صَلَاتِهِ لَمْ يُمَجِّدْ اللَّهَ تَعَالَى، وَلَمْ يُصَلِّ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: عَجِلَ هَذَا. ثُمَّ دَعَاهُ فَقَالَ لَهُ أَوْ لِغَيْرِهِ: إِذَا صَلَّى أَحَدُكُمْ فَلْيَبْدَأْ بِتَمْجِيدِ رَبِّهِ جَلَّ وَعَزَّ، وَالثَّنَاءِ عَلَيْهِ، ثُمَّ يُصَلِّي عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، ثُمَّ يَدْعُو بَعْدُ بِمَا شَاء
 
ومن أمثلة تمجيد الله والثناء عليه قبل الدعاء ما رواه ابن عباس رضي الله عنهما قال : كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا قَامَ مِنْ اللَّيْلِ يَتَهَجَّدُ قَالَ: اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ قَيِّمُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ الْحَقُّ، وَوَعْدُكَ حَقٌّ، وَقَوْلُكَ حَقٌّ، وَلِقَاؤُكَ حَقٌّ، وَالْجَنَّةُ حَقٌّ، وَالنَّارُ حَقٌّ، وَالسَّاعَةُ حَقٌّ، وَالنَّبِيُّونَ حَقٌّ، وَمُحَمَّدٌ حَقٌّ، اللَّهُمَّ لَكَ أَسْلَمْتُ، وَعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ ، وَبِكَ آمَنْتُ، وَإِلَيْكَ أَنَبْتُ، وَبِكَ خَاصَمْتُ, وَإِلَيْكَ حَاكَمْتُ: فَاغْفِرْ لِي مَا قَدَّمْتُ وَمَا أَخَّرْتُ، وَمَا أَسْرَرْتُ وَمَا أَعْلَنْتُ، أَنْتَ الْمُقَدِّمُ وَأَنْتَ الْمُؤَخِّرُ، لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ أَوْ لَا إِلَهَ غَيْرُكَ.
 
يقول الحافظ ابن حجر رحمه الله في الفتح: فيه استحبابُ تقديم الثناء على المسألة عند كلِّ مطلوب، اقتداءً به صلى الله عليه وسلم.
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
من آداب الذكر والدعاء , الدعاء للمؤمنين والمؤمنات مع نفسك
 
قال تعالى: وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ [محمد : 19]
 
من آداب الذكر والدعاء , الإلحاح – الإكثار – في الطلب , كما كان يفعل النبي صلى الله عليه وسلم
 
فحينما كان يخطب أتى إليه أحد الأعراب يشكو إليه قِلَّة المطر فرفع يديه إلى السماء وقال: اللهم اسقينا ، اللهم اسقنا ، اللهم اسقنا . فسقوا

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
كوبونات وقسائم تخفيض ||| عروض طبية في جدة ||| فكرة
إغلاق